الحماية الرئاسية تسلّم نقطة العلم شرقي عدن للحزام الأمني بعد أيام من التوتر بين القوتين

img

سلمت قوات الرئاسة اليمنية اليوم الأحد، نقطة العلم شرق مدينة عدن، العاصمة المؤقتة (جنوبي اليمن) لقوات الحزام الأمني، التي تشرف عليها قوات التحالف العربي بقيادة السعودية، بعد أيام من التوتر بين الطرفين.

ونقلت وكالة «الأناضول» عن مصدر أمني قوله، إن «قوات الحزام الأمني، التي يشرف عليها التحالف العربي بشكل مباشر، خاصة الإمارات العربية المتحدة، تسلمت قبل ظهر اليوم موقع نقطة العلم، التي تتوسط محافظتي عدن وأبين».

وجرت عملية التسليم بعد 7 أشهر من سيطرة قوات الحماية الرئاسية اليمنية عليها.

وبحسب المصدر فإن محافظ عدن الجديد عبد العزيز المفلحي أشرف على الاتفاق، بإيعاز مباشر من الرئيس عبد ربه منصور هادي، وإن ذلك جاء في إطار تفاهمات اجتماع اللجنة الثلاثية للتنسيق، بين السعودية والإمارات واليمن، التي انعقدت قبل أسبوع في العاصمة السعودية الرياض.

ويشرف التحالف العربي بشكل مباشر على قوات الحزام الأمني، بينما تخضع قوات الحماية، لتوجيه الرئاسة اليمنية، ويرأسها جلال عبد ربه منصور هادي، نجل الرئيس اليمني.

وتنتشر قوات الحزام في عدن والمحافظات المحيطة بها، وقد أنشئت بقرار رئاسي منتصف يوليو 2015.

وشهدت نقطة العلم منتصف أبريل الماضي، توترات أمنية كبيرة بين قوات الحزام الأمني، وألوية الحماية الرئاسية أدت إلى توقف حركة سير المركبات بين محافظتي عدن وأبين.

وتتبع نقطة العلم، وهي الوحيدة التي يمكن التنقل عبرها بين المحافظتين، للقطاع الشرقي الذي يتكون من 32 نقطة أمنية، وهي نقطة يدور حولها خلاف دائم بين ألوية الحماية الرئاسية وقوات الحزام الأمني.

مواضيع متعلقة

اترك رداً

%d مدونون معجبون بهذه: