رئيس مجلس مقاومة ذمار يدعو باجتماعه كافة ابناء المحافظة الى حشد الجهود والطاقات لهزيمة مليشيا ايران

img

عقد المجلس الأعلى للمقاومة بمحافظة ذمار، اليوم الاثنين، اجتماعه الدوري برئاسة اللواء علي بن محمد القوسي محافظ المحافظة، في مدينة مأرب، للوقوف على جملة من القضايا التي تهم المحافظة وأبنائها.
 
وناقش المجلس في اجتماعه جملة من القضايا التي تهم أبنا محافظة ذمار مجددًا دعمه ومؤازرته لرجال الجيش الوطني في جبهات صرواح والبيضاء من خلال الحشد ورفد الجبهات بالرجال الذي يتبناه المجلس منذ تأسيسه إلى اليوم.

ودعا رئيس المجلس اللواء القوسي جميع أبناء محافظة ذمار وقبائلها إلى الاستمرار في مواجهة المليشيات الانقلابية وأشادوا بأدوارهم البطولية وإدراكهم لخطر تلك المليشيات الايرانية.

وأكد المحافظ على أهمية رص الصف وتكاتف الجهود في وجه المشروع الإيراني الذي يهدف لطمس هوية الأمة وتمزيق نسيجها الاجتماعي ونفث سمومه الطائفية والسيطرة على مقدراتها من خلال مليشياته ومرتزقته.

وأعلن محافظ المحافظة عن جاهزية ابناء المحافظة لمرحلة التحرير ، وأن فترة الاستعداد انتهت بتشكيل محور ذمار واللجنة الامنية والعسكرية، مما يدل على ان الإمكانات بشقيها الرسمي والشعبي باتت جاهزه ، مبشراً ابناء الداخل أن هذه الفترة هي مرحلة التحرير والحسم.
واختتم المجلس اجتماعه بمناقشة ترتيب اطلاق قافلة الوفاء دعماً للجيش الوطني والمقاومة في جبهات البيضاء تجسيداً للروابط الاخوية والمشاركة في تعزيز صمود ابطال الجيش الوطني لهزيمة الحوثيين واستعادة الدولة.

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة

%d مدونون معجبون بهذه: