مسؤول حكومي: الإمارات ترصد مليار ريال لإخراج مظاهرات في سقطرى ضد الشرعية

كشف مستشار وزير الإعلام في الحكومة اليمنية، مختار الرحبي، أن الإمارات ترصد مليار ريال يمني لإقامة مظاهرات ضد الشرعيه وضد المحافظ محروس في سقطرى. وقال الرحبي في تغريدات له على حسابه في تويتر، إن الامارات ترصد مليار ريال يمني لاقامة مظاهرات ضد الشرعية في سقطرى عبر مندوب الإمارات في الجزيرة خلفان المزروعي وبعض الشخصيات المحلية حيث يسعون لنشر الفوضى في محافظة سقطرى. ووفقا للرحبي فإن “من يقود هذه المظاهرات والتمرد على الدولة والشرعية هم نفس الاشخاص الذين قادوا المظاهرات ضد تواجد الحكومه في. مايو الماضي2018م وابرز هذه القيادات التى باعت الوطن وأصبحت أداة من أدوات الإمارات لنشر الفوضى في محافظة سقطرى الامنة المستقرة”. وأشار إلى أن أبرز تلك القيادات التى تعمل ضد الشرعية وتتلقى توجيهات من الإمارات هو يحي مبارك سعيد رئيس ما يسمى المجلس الانتقالي في سقطرى، وأحمد عيسى قاسم قيادي في حزب المؤتمر، وسليمان شلولها أحد المطلوبين للعدالة، ومدير أمن محافظة سقطرى، ووكيل محافظة سقطرى عبدالجميل عبد الله. واختتم الرحبي تغريداته بالقول: سوف ننشر باقي الأسماء لاحقا. وتشهد سقطرى احتجاجات متصاعدة رفضا للتحركات الإماراتية والدفع بمليشيات خارجة عن سيطرة الدولة إلى الأرخبيل لنشر الفوضى وتنفيذ مشاريعها الاستعمارية.

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة

%d مدونون معجبون بهذه: