قيادة الشرطة والجهد المتواصل

img

كتابات 0 مدير

محمد هزاع المخلافي

***,*******
تعز
الاثنين 20/1/2019
منذ ان استلم العميد محمد الخولاني قيادة الشرطة العسكرية بتعز لم يعرف الراحة بل يواصل عملة وتادية واجبه الذي يستغرق كل وقته فهو يناضل في اكثر من صعيد
منها الصعيد الاداري والمكتبي وضبط العمل الاداري والمكتبي
في جميع المكاتب الادارية لاركانات الشرطة وكتائبها وتفعيل عملية الانضباط وتفعيل الاداء والعلاقات التكاملية بين جميع مكاتب اركانات الشرطة العسكرية في مقرها الاداري ومع مجاميع الشرطة العسكرية التي تقوم بمهات امنية في النقاط وفي المؤسسات التي تتواجد فيها
ومنها الصعيد الامني من خلال تفعيل دورها القيادي في الحملات الامنية لضبط عملية الامن داخل المناطق المحررة
ولم يكتف العميد الخولاني بذلك بل لايمر يوم الاونجدة يقوم بزيارة لافراد الشرطة العسكرية في هذه ألنقطة او تلك وفي هذه المؤسسة او تلك او في هذا الموقع اوذاك وكل ذلك بهدف الوقوف علي حقيقة وضع واداء افراد الشرطة العسكرية في تلك الاماكن ومعرفة جوانب القوة لتاكيدها والبناء عليها ومعرفة جوانب القصور لمعالجتها وكذلك للاطلاع علي مشاكل الافراد في تلك الاماكن واحتياجاتهم والعمل علي حلها ثم اعطاءهم التوجيهات اللازمة المناسبة مع مهام افراد الشرطة في المكان الذي هم فيه وبما يتفق مع قوانين وطبيعة عمل تلك النقاط او المؤسسات الحكومية التي يتواجد افراد الشرطة فيها
اليوم كان للعميد الخولاني زيارة لافراد الشرطة العسكرية المرابطين في الجهة الغربية من المدينة لغرض الحماية الامنية وهي مواقع مهمة سفكت دماء زكية وطاهرة من ابناء الجيش الوطني في تحريرها من هيمنة الحوثي
وقد حيا الخولاني الابطال المرابطين في تلك المواقع وشكرهم علي مايقومون به من واجب وطني في حماية ابناء مدينتهم وحماية ظهر الجيش الوطني وعلي صمودهم وتحملهم للبرد القارس نهارا والشمس المحرقة نهارا
وحثهم علي المزيد من اليقظة والاستعداد لتام لتنفيذ اي مهام تسند اليهم في اي وقت
كما استمع من الابطال الي عبارات الترحيب به وشكرهم له علي زيارتهم وعلي حرصة الشديد ان يطلع بنفسة علي حالهم واحوالهم
كما عبروا عن عظيم تقديرهم لجهودة المبذولة والملموسة في الارتقاء بمهام الشرطة العسكرية وتفعيل دورها وبما لمسوه من تحسين احوالهم في مجالات كثيرة .
كما عبروا له بانهم عند عهدهم بان يكونوا حراسا امناء وجنودا مخلصين لهذا الوطن وان اي قوة في الدنيا لن تستطيع ان تنال من عزيمتهم او من ولاؤهم لله وللوطن وللقيادة الشرعية مهما كانت قوتها ومهما تنوعت اساليبها الخبيثة والماكرة وانهم سيظلون علي ذلك العهد مادام في كل منهم عرق ينبض ورمش يتحرك وانهم سيظلون وسيعملون بكل جهد واخلاص علي تحقيق شعارهم علي ارض الواقع قولا وعملا وهو (( الشرطة في خدمة الشعب ))
وقد ودع الابطال قاىدهم ومرافقية بحفاوة اكثر مماكانت عنداستقبالهم له ومرافقية
فالف تحية وتقدير لابطال الشرطة العسكرية التي نراهن عليها في تحقيق الامن والاستقرار وفي ضبط الاختلالات وازالة التشوهات في مظهر افراد الجيش الوطني و التي تسيء الي جميع افراد الجيش وتشوه تضحياتهم وتنتقص من ادوارهم البطولية وملاحمهم الوطنية
والف تحية لكل قائد عسكري وامني يؤدي واجبه ومهامة القانونية بروح انسانية ووطنية مخلصة
مع فائق تمنياتي للشرطة العسكرية قيادة وضباطا وصف ضباط وافراد في كل ثكنة وفي كل مؤسسة وفي كل موقع بالتوفيق وتحقيق المزيد من النجاحات والانتصارات

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة