افتتاح أكبر مشروع سياحي وحضاري بأقليم سبأ في مدينة مأرب

img

افتتح في مدينة مأرب اكبر مشروع سياحي وحضاري باقليم سبأ( سنجر كافي) وسط حضور رسمي وجماهيري كبيرين.
وفي حفل الافتتاح الذي حضره عدد من اعضاء السلطة المحلية بمأرب قدمت العديد من الفقرات الفنية استعرضت في مجملها الجانب الحضاري والثقافي العريق لمأرب، وكذا عرضاً تاريخياً لابرز المعالم السياحية والحضارية في عموم محافظات اليمن.

وفي الحفل اوضح المهندس محمد القدسي في كلمته ان ديكور المشروع مستوحاة من آثار محافظة مأرب وحضارة مملكة سبأ وحمير، كما انها مستوحاة من تراث العديد من المحافظات”.
واضاف:” ان المشروع يهدف لابراز حضارة وتراث وثقافة القهوة اليمنية الاصيلة المتمثلة بالبن والقهوة”.
وقال القدسي:” ان رجل الاعمال والمستثمر بن سنجر أبى الا ان يكون له بصمة في مجال التنمية السياحية التي تفتقد لها مأرب، وكل من يبحث عن التراث والأصالة”.
واشاد المهندس محمد القدسي وهو مهندس ديكور المشروع، بمأرب وقياداتها وابناؤها في احتواء ملايين اليمنيين النازحين من مختلف محافظات الجمهورية”.

من جهته اشار رجل الاعمال والمستثمر عصام بن سنجر الى ان المشروع أقيم على ضوء هوية وحضارة مارب العريقة، حيث اقيمت بعض الاقسام محاكاةً لمعبد الشمس، كما وضعت بعض الديكورات كالطاولات والنافورة وغيرها بالخط المسند، اضافةً الى ان الطاولات جعلت من المباخر السبأية والحميرية والتي ترمز الى الضيافة والحفاوة”.

واضاف بن سنجر:” كما عملنا الاستراحة محاكاةً لعرش بلقيس سواءً الاعمدة او مكان الجلوس”، اضافةً الى جلسات من الخيم محاكاة للخيمة البدوية، وكذا اقامة اقسام على النمط الصنعاني”.

واشار الى ان المشروع يشمل اقسام خاصة بالرجال والنساء والعوائل، وتضم كافي ووجبات سريعة”.
وفي حين اوضح بن سنجر الى ان تكلفة المشروع تبلغ 100 مليون ريال اشاد بدعم السلطة المحلية بمأرب وتشجيعها لهم وتسهيل اقامة مثل هكذا مشاريع سياحية”. قائلاً:” اذا كانت مأرب من اساسها هي سياحية منذ القدم، فمن واجبنا اعادة انشاء مثل هذه المشاريع السياحية بمأرب والتي كانت تفتقدها منذ زمن طول”.

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة