رايتس ووتش” تطالب الحوثيين بالإفراج عن المحتجزين تعسفيا

img

طالبت منظمة "هيومن رايتس ووتش" المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان، ميليشيات الحوثيين فى العاصمة صنعاء بالإفراج فورا ودون شروط عن هشام العميسى، وهو ناشط بارز اعتقل فى 14 أغسطس الجارى، بجانب النشطاء المحتجزين تعسفيا . وأكدت مديرة قسم الشرق الأوسط فى المنظمة سارة ليا ويتسن - حسبما ذكرت قناة (العربية الحدث) الإخبارية اليوم السبت، أن اليمن يحتاج أكثر من أى وقت مضى إلى نشطاء كهشام العميسى للفت الانتباه إلى الدمار الذى جلبته الحرب والمجاعة والمرض على البلاد وشعبها. وأشارت المنظمة إلى أن جماعة الحوثيين اختطفوا الناشط العميسى، وقالوا إنه" سيطلق سراحه بعد ساعات قليلة من استجوابه "، لكن بعد 4 أيام من الاعتقال، مازال "جهاز الأمن الوطني" يحتجز العميسى فى مكان لم يكشف عنه، ولم توجه إليه تهمة، ولم يعرض على قاض أو يمنح حق الوصول إلى محام أو أسرته . ووثقت هيومن رايتس ووتش، 66 حالة قامت فيها جماعة الحوثى وصالح باحتجاز الأشخاص تعسفيا أو إخفائهم قسرا، بما فى ذلك وفاة شخصين أثناء الاحتجاز و11 حالة ادعاء تعذيب أو أنواع أخرى من سوء المعاملة، شملت إساءة معاملة طفل، مطالبة فى الوقت ذاته بالتوقف فورا عن استهداف الناشطين والصحفيين ومضايقتهم واحتجازهم تعسفا. يشار إلى أن جماعة الحوثية فى اليمن اعتقلت منذ بداية العام الجارى وخلال خمسة أشهر فقط، أكثر من 1500 مدنى بينهم نساء وأطفال، إلى جانب أكثر من 4 آلاف معتقل سابق فى سجونهم، تمارس بحقهم أبشع أنواع ووسائل التعذيب وصولا إلى الموت.

طالبت منظمة “هيومن رايتس ووتش” المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان، ميليشيات الحوثيين فى العاصمة صنعاء بالإفراج فورا ودون شروط عن هشام العميسى، وهو ناشط بارز اعتقل فى 14 أغسطس الجارى، بجانب النشطاء المحتجزين تعسفيا .

وأكدت مديرة قسم الشرق الأوسط فى المنظمة سارة ليا ويتسن – حسبما ذكرت قناة (العربية الحدث) الإخبارية اليوم السبت، أن اليمن يحتاج أكثر من أى وقت مضى إلى نشطاء كهشام العميسى للفت الانتباه إلى الدمار الذى جلبته الحرب والمجاعة والمرض على البلاد وشعبها.

وأشارت المنظمة إلى أن جماعة الحوثيين اختطفوا الناشط العميسى، وقالوا إنه” سيطلق سراحه بعد ساعات قليلة من استجوابه “، لكن بعد 4 أيام من الاعتقال، مازال “جهاز الأمن الوطني” يحتجز العميسى فى مكان لم يكشف عنه، ولم توجه إليه تهمة، ولم يعرض على قاض أو يمنح حق الوصول إلى محام أو أسرته .

ووثقت هيومن رايتس ووتش، 66 حالة قامت فيها جماعة الحوثى وصالح باحتجاز الأشخاص تعسفيا أو إخفائهم قسرا، بما فى ذلك وفاة شخصين أثناء الاحتجاز و11 حالة ادعاء تعذيب أو أنواع أخرى من سوء المعاملة، شملت إساءة معاملة طفل، مطالبة فى الوقت ذاته بالتوقف فورا عن استهداف الناشطين والصحفيين ومضايقتهم واحتجازهم تعسفا.

يشار إلى أن جماعة الحوثية فى اليمن اعتقلت منذ بداية العام الجارى وخلال خمسة أشهر فقط، أكثر من 1500 مدنى بينهم نساء وأطفال، إلى جانب أكثر من 4 آلاف معتقل سابق فى سجونهم، تمارس بحقهم أبشع أنواع ووسائل التعذيب وصولا إلى الموت.

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة