وزير الخارجية: المعلومات الأولية تؤكد قيام مليشيا الحوثي باستهداف مطار عدن

img

الجوزاء نيوز - متابعات تعهّدت الحكومة اليمنية الخميس بالقيام بواجبها والعمل على "إعادة الاستقرار" للبلد، وذلك غداة هجوم دام على مطار عدن لحظة وصول الوزراء. وقال وزير الخارجية وشؤون المغتربين، أحمد عوض بن مبارك في تصريحات لوكالة فرانس برس، إن "المعلومات والتحقيقات الأولية تؤكد قيام الحوثيين بهذا العمل الإرهابي البشع، حيث تم رصد إطلاق لصواريخ حوثية من مناطق الجماعة". وأضاف "سيتم نشر الأدلة وبقية التفاصيل حول هذا الاستهداف الإرهابي فور استكمال التحقيقات التي تقوم بها لجنة برئاسة وزير الداخلية". واعتبر الوزير اليمني هدف الحوثيين من الهجوم هو "استمرار الحرب ورفض جهود تحقيق السلام". وتعهد بأن "الحكومة عازمة على القيام بواجباتها والعمل على إعادة الاستقرار في اليمن ولن يثنيها هذا الحادث الإرهابي عن ذلك". ووقعت ثلاثة انفجارات عنيفة، الأربعاء، في مطار عدن الدولي، عقب هبوط طائرة تقل أعضاء الحكومة الجديدة في مدرج وصالة كبار الضيوف بالمطار. وأوقع الهجوم، 25 قتيلا على الأقل، من بينهم ثلاثة أفراد من الصليب الأحمر الدولي وصحافي يمني ومساعدة لوزير الأشغال، كما أصيب 110 أشخاص بجراح، بينما لم يتعرض أي من الوزراء لأذى.

الجوزاء نيوز – متابعات

تعهّدت الحكومة اليمنية الخميس بالقيام بواجبها والعمل على “إعادة الاستقرار” للبلد، وذلك غداة هجوم دام على مطار عدن لحظة وصول الوزراء.

وقال وزير الخارجية وشؤون المغتربين، أحمد عوض بن مبارك في تصريحات لوكالة فرانس برس، إن “المعلومات والتحقيقات الأولية تؤكد قيام الحوثيين بهذا العمل الإرهابي البشع، حيث تم رصد إطلاق لصواريخ حوثية من مناطق الجماعة”.

وأضاف “سيتم نشر الأدلة وبقية التفاصيل حول هذا الاستهداف الإرهابي فور استكمال التحقيقات التي تقوم بها لجنة برئاسة وزير الداخلية”.

واعتبر الوزير اليمني هدف الحوثيين من الهجوم هو “استمرار الحرب ورفض جهود تحقيق السلام”.

وتعهد بأن “الحكومة عازمة على القيام بواجباتها والعمل على إعادة الاستقرار في اليمن ولن يثنيها هذا الحادث الإرهابي عن ذلك”.

ووقعت ثلاثة انفجارات عنيفة، الأربعاء، في مطار عدن الدولي، عقب هبوط طائرة تقل أعضاء الحكومة الجديدة في مدرج وصالة كبار الضيوف بالمطار.

وأوقع الهجوم، 25 قتيلا على الأقل، من بينهم ثلاثة أفراد من الصليب الأحمر الدولي وصحافي يمني ومساعدة لوزير الأشغال، كما أصيب 110 أشخاص بجراح، بينما لم يتعرض أي من الوزراء لأذى.

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة