وزير الخارجية يشيد بجهود فرنسا لإحلال السلام في اليمن

img

الجوزاء نيوز - متابعات أشاد وزير الخارجية اليمنية، أحمد عوض بن مبارك، بالجهود التي تبذلها فرنسا للمساهمة في حل الأزمة اليمنية. جاء ذلك خلال لقاء للوزير بالسفير الفرنسي لدى بلادنا جان ماري والذي كرس لمناقشة التطورات السياسية في اليمن والجهود المبذولة لتحقيق السلام. ووفقا لما نقلته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، أكد بن مبارك أن الحكومة اليمنية وبالرغم من عرقلة مليشيا الحوثي لجهود إحلال السلام ستستمر في بذل الجهود الحثيثة لتحقيق تطلعات الشعب اليمني في سلام عادل ودائم وشامل وفقا للمرجعيات الثلاث. وتطرق بن مبارك إلى العدوان الحوثي المستمر على مأرب التي تضم ملايين النازحين، لافتا إلى أهمية توجيه رسائل من المجتمع الدولي بضرورة وقف العدوان الحوثي العبثي على المحافظة والذي لن تجني منه المليشيا سوى إزهاق الأرواح وإطالة أمد الحرب ومضاعفة المعاناة الإنسانية. وأكد بن مبارك على أهمية تكثيف الجهود لحل قضية خزان صافر النفطي، وإلزام مليشيا الحوثي بالسماح للفريق الفني الأممي بالوصول للخزان لتقييم حالته. ولفت الوزير إلى الخطر البيئي والإنساني الذي يشكله الخزان على اليمن والمنطقة، داعيا إلى تظافر الجهود لإنهاء تلاعب المليشيا بهذا الملف الحساس. من جهته، أشار السفير الفرنسي إلى استمرار دعم بلاده لليمن وبذل كل جهد ممكن للمساهمة في حل الأزمة وإحلال السلام، مجددا دعم بلاده لوحدة وأمن واستقرار اليمن.

الجوزاء نيوز – متابعات

أشاد وزير الخارجية اليمنية، أحمد عوض بن مبارك، بالجهود التي تبذلها فرنسا للمساهمة في حل الأزمة اليمنية.

جاء ذلك خلال لقاء للوزير بالسفير الفرنسي لدى بلادنا جان ماري والذي كرس لمناقشة التطورات السياسية في اليمن والجهود المبذولة لتحقيق السلام.

ووفقا لما نقلته وكالة الأنباء اليمنية “سبأ”، أكد بن مبارك أن الحكومة اليمنية وبالرغم من عرقلة مليشيا الحوثي لجهود إحلال السلام ستستمر في بذل الجهود الحثيثة لتحقيق تطلعات الشعب اليمني في سلام عادل ودائم وشامل وفقا للمرجعيات الثلاث.

وتطرق بن مبارك إلى العدوان الحوثي المستمر على مأرب التي تضم ملايين النازحين، لافتا إلى أهمية توجيه رسائل من المجتمع الدولي بضرورة وقف العدوان الحوثي العبثي على المحافظة والذي لن تجني منه المليشيا سوى إزهاق الأرواح وإطالة أمد الحرب ومضاعفة المعاناة الإنسانية.

وأكد بن مبارك على أهمية تكثيف الجهود لحل قضية خزان صافر النفطي، وإلزام مليشيا الحوثي بالسماح للفريق الفني الأممي بالوصول للخزان لتقييم حالته.

ولفت الوزير إلى الخطر البيئي والإنساني الذي يشكله الخزان على اليمن والمنطقة، داعيا إلى تظافر الجهود لإنهاء تلاعب المليشيا بهذا الملف الحساس.

من جهته، أشار السفير الفرنسي إلى استمرار دعم بلاده لليمن وبذل كل جهد ممكن للمساهمة في حل الأزمة وإحلال السلام، مجددا دعم بلاده لوحدة وأمن واستقرار اليمن.

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة