بعد احتجاجات واسعة.. رئيس الحكومة يوجه بصرف مستحقات جرحى تعز واحتياجات المحور والجبهات

img

الجوزاء نيوز - متابعة خاصة   وجه رئيس مجلس الوزراء، معين عبد الملك، اليوم الثلاثاء، بصرف مستحقات محور تعز واحتياجات الجبهات، وصرف مخصصات علاج الجرحى، بصورة عاجلة.   وجاءت هذه التوجيهات بعد احتجاجات واسعة نفذها جرحى تعز وجنود وقيادات في الجبهات، للمطالبة بصرف المستحقات والمرتبات والتغذية المنقطعة منذ أكثر من سنة .   وقال مكتب إعلام محافظة تعز، إن رئيس الحكومة وجه بسرعة صرف احتياجات الجبهات بمحور تعز والتغذية ومرتبات المحور، إلى جانب المستحقات المتأخرة للجرحى.   واكد المكتب ان توجيهات رئيس الحكومة شددت على تنفيذ المعالجات الجذرية لانهاء معاناة جرحى تعز بصورة عاجلة ودائمة وكذا تغطية احتياجات الجيش الوطني بالمحافظة.     وشملت توجيهات رئيس الوزراء، الافراج عن المبالغ المالية التي وجه بها نائب رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة قبل عامين.     وكان نائب الرئيس قد وجه قبل عامين بصرف مبلغ( 750 ) مليون ريال، كما وجه رئيس الحكومة بصرف مبلغ آخر قدره ( 577 ) الف دولار، لكن وزارة المالية والبنك المركزي رفضا صرفها منذ ذلك الحين رغم إعادة التوجيه بصرفها اكثر من مرة.   كما أن اللجنة الطبية العسكرية لجرحى تعز، والتي أعلنت تعليق أعمالها، اتهمت وزارة المالية باحتجاز مخصصات الجرحى، كما اتهمت الحكومة بالخذلان والإهمال المتعمد للجرحى .     وبحسب مكتب إعلام محافظة تعز، وجه رئيس الحكومة، وزير الدفاع بتشكيل لجنة لإستكمال إجراءات ضم جرحى تعز إلى جرحى مارب، كآلية دائمة وموحدة لإنهاء معاناة الجرحى.   وشملت المعالجات العاجلة صرف مبلغ( 500 ) مليون ريال ستصرف يوم غد الاربعاء من البنك المركزي كمعالجة اسعافية عاجلة لتغطية احتياجات قوات محور تعز العسكري ، بالاضافة الي اعتماد مبلغ( 200 ) مليون ريال شهرياً مخصصة لتغطية جزء من احتياجات الجبهات وكذلك شمل التوجيه  صرف التغذية والمرتبات المتأخرة الخاصة بالمنتسبين للمحور والانتظام في صرفها بصورة مستمرة.   كما شملت التوجيهات صرف إجمالي المبالغ التي تم استقطاعها من مرتبات المحور خلال الفترات السابقة، والتوقف التام عن الاستقطاع من مرتبات محور تعز وبصورة نهائية وكذلك صرف المرتبات المتأخرة الخاصة بالمحور والانتظام في صرفها.    

الجوزاء نيوز – متابعة خاصة

 

وجه رئيس مجلس الوزراء، معين عبد الملك، اليوم الثلاثاء، بصرف مستحقات محور تعز واحتياجات الجبهات، وصرف مخصصات علاج الجرحى، بصورة عاجلة.

 

وجاءت هذه التوجيهات بعد احتجاجات واسعة نفذها جرحى تعز وجنود وقيادات في الجبهات، للمطالبة بصرف المستحقات والمرتبات والتغذية المنقطعة منذ أكثر من سنة .

 

وقال مكتب إعلام محافظة تعز، إن رئيس الحكومة وجه بسرعة صرف احتياجات الجبهات بمحور تعز والتغذية ومرتبات المحور، إلى جانب المستحقات المتأخرة للجرحى.

 

واكد المكتب ان توجيهات رئيس الحكومة شددت على تنفيذ المعالجات الجذرية لانهاء معاناة جرحى تعز بصورة عاجلة ودائمة وكذا تغطية احتياجات الجيش الوطني بالمحافظة.

 

 

وشملت توجيهات رئيس الوزراء، الافراج عن المبالغ المالية التي وجه بها نائب رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة قبل عامين.

 

 

وكان نائب الرئيس قد وجه قبل عامين بصرف مبلغ( 750 ) مليون ريال، كما وجه رئيس الحكومة بصرف مبلغ آخر قدره ( 577 ) الف دولار، لكن وزارة المالية والبنك المركزي رفضا صرفها منذ ذلك الحين رغم إعادة التوجيه بصرفها اكثر من مرة.

 

كما أن اللجنة الطبية العسكرية لجرحى تعز، والتي أعلنت تعليق أعمالها، اتهمت وزارة المالية باحتجاز مخصصات الجرحى، كما اتهمت الحكومة بالخذلان والإهمال المتعمد للجرحى .

 

 

وبحسب مكتب إعلام محافظة تعز، وجه رئيس الحكومة، وزير الدفاع بتشكيل لجنة لإستكمال إجراءات ضم جرحى تعز إلى جرحى مارب، كآلية دائمة وموحدة لإنهاء معاناة الجرحى.

 

وشملت المعالجات العاجلة صرف مبلغ( 500 ) مليون ريال ستصرف يوم غد الاربعاء من البنك المركزي كمعالجة اسعافية عاجلة لتغطية احتياجات قوات محور تعز العسكري ، بالاضافة الي اعتماد مبلغ( 200 ) مليون ريال شهرياً مخصصة لتغطية جزء من احتياجات الجبهات وكذلك شمل التوجيه  صرف التغذية والمرتبات المتأخرة الخاصة بالمنتسبين للمحور والانتظام في صرفها بصورة مستمرة.

 

كما شملت التوجيهات صرف إجمالي المبالغ التي تم استقطاعها من مرتبات المحور خلال الفترات السابقة، والتوقف التام عن الاستقطاع من مرتبات محور تعز وبصورة نهائية وكذلك صرف المرتبات المتأخرة الخاصة بالمحور والانتظام في صرفها.

 

 

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة