الجيش الأوكراني يعلن استعادة 500 كم في هجومه المضاد على القوات الروسية

img

الجوزاء نيوز - وكالات    أعلن الجيش الأوكراني صباح الاثنين عن استعادة "أكثر من 20 بلدة"، خلال 24 ساعة، وما مساحته 500 كم2 خلال أسبوعين، في إطار هجومه المضاد على الجيش الروسي.   وقال الجيش الأوكراني في تقريره الصباحي: "يتواصل تحرير البلدات من الغزاة الروس في منطقتي خاركيف ودونيتسك" في شرق أوكرانيا موضحا أنه على امتداد خط المواجهة "تمكنت القوات الأوكرانية من طرد العدو من أكثر من 20 بلدة" خلال 24 ساعة.   وأكد تقرير الجيش أنه "خلال تراجعها، تهجر القوات الروسية مواقعها على عجل وتفر".   وتؤكد أوكرانيا أنها استعادت منذ مطلع أيلول/ سبتمبر، حوالي ثلاثة آلاف كيلومتر مربع من أراضيها في منطقة خاركيف خصوصا.   ومساء الأحد، سجل انقطاع للتيار الكهرباء في مناطق عدة في شرق البلاد وشمالها وجنوبها ووسطها عزته السلطات الأوكرانية إلى قصف روسي. وفي خاركيف طال القصف المحطة الحرارية رقم 5 وهي ثاني أكبر محطات البلاد على ما أفادت به الرئاسة الأوكرانية.   وأعيد التيار سريعا في أجزاء من المناطق المشمولة بالقصف. وقال المسؤول في الرئاسة كيريلو تيموشينكو على تليغرام: "أعيد التيار الكهربائي والمياه بنسبة 80 بالمئة" في منطقة خاركيف.   غارات روسية   وأعلن الكرملين الاثنين، أن التدخل العسكري الروسي في أوكرانيا سيستمر حتى "تحقيق الأهداف" في وقت انسحبت فيه القوات الروسية من مناطق تابعة لكييف في الأيام القليلة الماضية. وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحافيين إن "العملية العسكرية الخاصة ستستمر حتى تتحقق الأهداف المحددة في البداية"، ورأى من ناحية أخرى أنه "لا يوجد أي احتمال للتفاوض" بين موسكو وكييف في الوقت الحالي.   وذكرت وزارة الدفاع أن القوات الروسية تشن ضربات جوية على القوات الأوكرانية في منطقة خاركيف، بحسب ما ذكرت وكالة الإعلام الروسية المملوكة للدولة.   ونشرت وزارة الدفاع أمس الأحد، خريطة تظهر أن قواتها قد تخلت عن كل منطقة خاركيف تقريبا، بعد هجوم مضاد خاطف لأوكرانيا الأسبوع الماضي أجبر روسيا على التخلي عن سلسلة من معاقلها الرئيسية في الإقليم.

دولية 0 المحرر

الجوزاء نيوز – وكالات 

 

أعلن الجيش الأوكراني صباح الاثنين عن استعادة “أكثر من 20 بلدة”، خلال 24 ساعة، وما مساحته 500 كم2 خلال أسبوعين، في إطار هجومه المضاد على الجيش الروسي.

 

وقال الجيش الأوكراني في تقريره الصباحي: “يتواصل تحرير البلدات من الغزاة الروس في منطقتي خاركيف ودونيتسك” في شرق أوكرانيا موضحا أنه على امتداد خط المواجهة “تمكنت القوات الأوكرانية من طرد العدو من أكثر من 20 بلدة” خلال 24 ساعة.

 

وأكد تقرير الجيش أنه “خلال تراجعها، تهجر القوات الروسية مواقعها على عجل وتفر”.

 

وتؤكد أوكرانيا أنها استعادت منذ مطلع أيلول/ سبتمبر، حوالي ثلاثة آلاف كيلومتر مربع من أراضيها في منطقة خاركيف خصوصا.

 

ومساء الأحد، سجل انقطاع للتيار الكهرباء في مناطق عدة في شرق البلاد وشمالها وجنوبها ووسطها عزته السلطات الأوكرانية إلى قصف روسي. وفي خاركيف طال القصف المحطة الحرارية رقم 5 وهي ثاني أكبر محطات البلاد على ما أفادت به الرئاسة الأوكرانية.

 

وأعيد التيار سريعا في أجزاء من المناطق المشمولة بالقصف. وقال المسؤول في الرئاسة كيريلو تيموشينكو على تليغرام: “أعيد التيار الكهربائي والمياه بنسبة 80 بالمئة” في منطقة خاركيف.

 

غارات روسية

 

وأعلن الكرملين الاثنين، أن التدخل العسكري الروسي في أوكرانيا سيستمر حتى “تحقيق الأهداف” في وقت انسحبت فيه القوات الروسية من مناطق تابعة لكييف في الأيام القليلة الماضية.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحافيين إن “العملية العسكرية الخاصة ستستمر حتى تتحقق الأهداف المحددة في البداية”، ورأى من ناحية أخرى أنه “لا يوجد أي احتمال للتفاوض” بين موسكو وكييف في الوقت الحالي.

 

وذكرت وزارة الدفاع أن القوات الروسية تشن ضربات جوية على القوات الأوكرانية في منطقة خاركيف، بحسب ما ذكرت وكالة الإعلام الروسية المملوكة للدولة.

 

ونشرت وزارة الدفاع أمس الأحد، خريطة تظهر أن قواتها قد تخلت عن كل منطقة خاركيف تقريبا، بعد هجوم مضاد خاطف لأوكرانيا الأسبوع الماضي أجبر روسيا على التخلي عن سلسلة من معاقلها الرئيسية في الإقليم.

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة