رشاد الأكحلي يتمرد على السلطات بتعز بعد صدور تعميم للمحافظ «ينهي فساد اللجنة الفرعية للإغاثة»

img

الجوزاء نيوز – تعز – خاص

أعلن القيادي في فرع التنظيم الناصري بتعز ووكيل المحافظة فيها رشاد الأكحلي رفضه تعميما للمحافظ الشرعي علي المعمري، دعا فيه الجهات الإغاثية الخارجية للتعامل مع مكتب التخطيط والتعاون الدولي في المحافظة، وتجنب التعامل مع أي جهات أخرى، في الوقت الذي يدفع التنظيم أحد أعضائه للعمل كمدير عام لصندوق النظافة بتعز، دون قرار شرعي.

وتحدثت مصادر محلية في تعز أن المحافظ المعمري أصدر تعميما للمنظمات الخارجية بالتعامل مع مكتب التخطيط باعتباره الممثل الحكومي للعمل الإغاثي والإنساني بتعز، بعد اختفاء اكثر من 600 ألف سلة غذائية مقدمة من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية كانت مخصصة لمحافظة تعز، دون أن تقدم اللجنة الفرعية للإغاثة التي يرأسها الأكحلي اي توضيحات بهذا الشأن.

واعتبر رشاد الأكحلي في بيان صادر عنه أن قرار المحافظ «يخالف الإجراءات الإدارية ، والكفاءة » ، في تمرد واضح على هذا التعميم.

وتتهم قوى سياسية وجهات محلية بمحافظة تعز التنظيم الناصري بالتمرد على السلطة الشرعية، وعرقلة جهود المحافظ وقيادة السلطة المحلية لتفعيل مؤسسات الدولة، عبر رفض القرارات، وشن حملات إعلامية ضد السلطات بشقيها المدني والعسكري في تعز.

وطوال الأشهر الماضية، دخل هذا التنظيم في صدام مع عدد من القوى داخل المحافظة، الأمر الذي جعله يبدو «معزولا» وعاجزا عن التأثير في المشهد السياسي والميداني بتعز.

صورة تعميم محافظ تعز
صورة تعميم محافظ تعز

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة